مشغل القراءة في طور التحميل
مشغل القراءة في طور التحميل

السيرة الذاتية ميس شلش

ميس شلش

ميس شلش.. صوت الحرية الفلسطينية وشمس الأنشودة العربية

يَعرِفُها الكبير والصغير بأنشودة (يا طيبة). بفضل صوتها العذب وموهبتها المتميزة، نجحت في اقتحام عالم الأناشيد الإسلامية والوطنية الذي ظل حكرا على الرجال لسنوات. خاماتها الصوتية الرائعة وسِنُّها الصغير، إضافة إلى أصلها الفلسطيني، عوامل من بين أخرى ساهمت في بزوغ نجمِها كواحدة من أشهر المنشدات في الوطن العربي والإسلامي، يتعلق الأمر بالمنشدة الفلسطينية ميس شلش التي رأت النور في السابع من يونيو سنة 1989 بالكويت.

نشأت ميس شلش واسمها الكامل ميس سعود طه شلش في الكويت من أبوين فلسطينيين اضْطرَّهُما العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني إلى مغادرة الوطن كَرْهاً واللجوء لدولة الكويت قبل سنين خلت. حُبها الجياش لبلدها الأصلي رغم ابتعادها عنه ساهم في تكوين شخصيتها وألهمها فنّاً وإبداعا، فتفتحت موهبتها في السابعة من عمرها، وغنَّت للأرض أروع الأناشيد، وأنشدت للوطن أعذب الألحان.

أناشيدها صرخة في وجه الطغيان الاسرائيلي، وصوتها جسر يوصل معاناة أطفال الحجارة الذين تغني عنهم ولأجلهم. كانت الانتفاضة الفلسطينية الأولى بمثابة الشرارة التي أيقظت موهبة ميس وفجَّرتها، فغنَّت للقدس وللأقصى، وشاركت المنتفضين ثورتهم وغضبهم، وأصدرت ألبومها الأول في الحادية عشرة من عمرها بعنوان (صوت الحرية)، تلاه ألبوم (أسطورة جنين) الذي تحدثت فيه عن المجزرة الاسرائيلية في حق اللاجئين الفلسطينيين بمخيم جنين.

موازاةً مع ألبوماتها المتعددة، بدأت المنشدة الصغيرة بإحياء عدد من الحفلات الإنشادية في التجمعات الخطابية ومخيمات اللاجئين الفلسطينيين بالأردن، لتقوم بعدها بجولات فنية متنوعة قادتها للمشاركة في مهرجانات دولية حيث غنت وأنشدت في أكثر من عاصمة عربية، لكن حلم الغناء والإنشاد على أراضي وطنها فلسطين لا يزال يراودها.

ولعل ما ساهم في انتشارها الواسع بالإضافة إلى موهبتها، تعاملُها الدائمُ مع والدها الشاعر سعد شلش، الذي يكتب معظم قصائدها ويَمدُّها بالنصائح والتوجيهات طوال مسيرتها الفنية، فهي صوت الحرية كما يلقبها محبوها في الوطن العربي، وهي شمس الأنشودة الفلسطينية، وصرخة الانتفاضات المتعاقبة في وجه الظلم الإسرائيلي والطغيان الصهيوني الغاشم.

رغم حداثة سنها إذن، استطاعت ميس شلش كتابة اسمها بأحرف عريضة في سماء الغناء والإنشاد العربي، كما نجحت في الفوز بعدد من الجوائز في مهرجانات محلية وعربية، حيث فازت بالجائزة البرونزية لأنشودة يا عالم العدالة سنة 2001، ونالت جائزتين ذهبيتين عن أنشودتي يتيمة و أمشي ودروبي نار سنة 2002، وجائزة أفضل أداء وأفضل تلحين سنة 2003 عن أنشودة صباح الخير يا بلادي التي كتبها والدها ولحنتها بنفسها، إضافة إلى جائزة مهرجان الطفل بالقاهرة.

تعليقات

- عرض جميع التعليقات
  1. ﻻ تلتفتي يا ميس الى المحرمين للاناشيد الذين لا يفقهون من الدين الا بحسب أهوائهم..فالنبي محمد عليه الصلاة و السلام استمع لجواري يغنين في العيد و غيره.و هذا احد اﻷدلة وهي كثيرة.روى البخاري...ﻋﻦ اﻟﺮﺑﻴﻊ ﺑﻨﺖ ﻣﻌﻮﺫ، ﻗﺎﻟﺖ: ﺩﺧﻞ ﻋﻠﻲ اﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻏﺪاﺓ ﺑﻨﻲ ﻋﻠﻲ، ﻓﺠﻠﺲ ﻋﻠﻰ ﻓﺮاﺷﻲ ﻛﻤﺠﻠﺴﻚ ﻣﻨﻲ، ﻭﺟﻮﻳﺮﻳﺎﺕ ﻳﻀﺮﺑﻦ ﺑﺎﻟﺪﻑ، ﻳﻨﺪﺑﻦ ﻣﻦ ﻗﺘﻞ ﻣﻦ ﺁﺑﺎﺋﻬﻦ ﻳﻮﻡ ﺑﺪﺭ، ﺣﺘﻰ ﻗﺎﻟﺖ ﺟﺎﺭﻳﺔ: ﻭﻓﻴﻨﺎ ﻧﺒﻲ ﻳﻌﻠﻢ ﻣﺎ ﻓﻲ ﻏﺪ. ﻓﻘﺎﻝ اﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ: «ﻻ ﺗﻘﻮﻟﻲ ﻫﻜﺬا ﻭﻗﻮﻟﻲ ﻣﺎ ﻛﻨﺖ ﺗﻘﻮﻟﻴﻦ»الا إذا كان هؤلاء لا يأخذون باحاديث البخاري.

  2. لماذا نحمد و نمجد بالنشيد ؟ هل الشرع حرم الغناء و حلل النشيد للانثى؟ ماذا عن حكم الاختلاط في الشرع ؟ ماذا عن حكم اللبس الشرعي ؟ ماذا عن حكم التصوير في الشرع؟ ماذا عن حكم مديح الشباب و فتنتهم؟ ماذا عن حكم فتنة البنات المسلمات و جرهم الى الغناء ؟ ماذا عن (( و قرن في بيوتكن))؟؟ ماذا عن التشبه بالرجال ؟ ماذا عن ..المليون خطأ شرعي ... نسأل الله ان يخلصنا منها و من كل فتنة في الاسلام , الذي يقبل بأخته مكانها فليعلمها النشيد و ليواجه ربنا فيها يوم الدين! انتهى

  3. بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    انا -واعوذ بالله من كلمة انا-عمري 19سنة من المكلا محافظة حضرموت,متابع اول بأول لأناشيد المنشدة الشابة ميس شلش ,ومن خلال متابعتي لها أعجبتني شخصيتها القوية وادائها المتميز فمع كل انشودة اسمعها يزداد حبي واعجابي لها .... ^_^
    اتمنى من كل اعماق قلبي ان تتابعي مسيرة الناجحة وسنكون بأذن الله داعين لك بالنجاح والتوفيق انشاء الله تعالى....

  4. بسم الله الرحمن الرحيم.
    أنا عمري 19 سنة و أرجو من ميس شلش أن تتابع المشوار التي بدأت فيه ولا تتوقف عن إصدار الأشرطة و أنا حابب احكي انو يا ميس لا تسمعي كلام أي احد والذين يقولون إن صوتك حرام و أرجو أن تتابعي ولا تتوقفي و الشيخ القرضاوي الذي أفتى ان صوتك مش حرام أنا بدي اشكرو كتير .وثانيا بدي أتأكد انت يا ميس بتغني في طيور الجنة وأرجو الرد بصراحة أنا عارف انك انت بس للتأكد وسلام عليكم.

  5. ميس انت اكثر من رائعة بل يعجز اللسان وتعجز اللغة عن التعبير, تملكين صوت ترفض الأذن عن سماع صوت غيره- دائما ابحث عن أناشيدك و أخبارك, انت انسانة رائعة و غير عادية, فتاة فلسطينية ملتزمة ثورية وطنية جميلة حنونة خلوقة - اكن لك كل احترام وتقدير و أتمنى أن اقابلك.
    الله يوفقك ويكرمك والى الأمام.

  6. أنا حنان من المملكة العربية السعودية، عمري 18 سنة.
    أتمنى لميس كل التوفيق والنجاح والنجومية، حفظها الله لأهلها ونفع بها الأمة الإسلامية.
    و صوتها جدا جدا جدا رائع، عندها مقدرة صوتية لا يملكها إلا القليل. ما شاء الله تبارك الله.
    أتمنى منها أن تكثر من أناشيدها الرائعة.
    وشكرا.

  7. انا فارس من فلسطين اتمنى للاخت ميس النجاح وان لا تتاثر باي معوقات ممكن ان تمر بها وان تستمر بالنجاح والاستمرار بالعمل الفني وترفع اسم فلسطين عاليا باسلوبها المتميز والرائع وانا من اشد المعجبين باسلوبها وصوتها المميز البريء الذي يعكس رغبة ابناء فلسطين بالعيش بسلام وعزه .

  8. انا احمد النتشة من خليل الرحمن السلام عليكم أختي ميس جزاك الله خيرا على هذا العمل الرائع و أسأل الله ان يوفقك دائما و يحميك و أن يبارك لكي و أتمنا لكي مزيدا من التقدم والوفاء ما شاء الله صوتك عذب و رائع فانا ل ااسمع إلا لكي إلى الصوت الجميل صوت ابنة فلسطين ميس شلش.

  9. أنا يمينة من الجزائر ولاية برج بوعريريج أتمنا لك مشوار مملوء بالنجاحات والتوفيق إن شاء الله تعالى و لا تنصتي لأقوال المفتريين فمن تدخل فيما لا يعنيه سمع ما لا يرضيه فانت لؤلؤة ولديك صوت ما شاء الله و بدي اشكرك كثير.
    والسلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته.

  10. اتمنى لك دوام النجاح والاستمراررية و ان ترفعي علم فلسطين في كل بقاع العالم واعرف انك على قدر هده المسؤولية ان شاء الله فنحن اخوتكم في الجزائر نحب فلسطين بل نعشقها واتمنى ان يكون لنا عمل مشترك بحول الله موضوعه فلسطين الحبيبة تقبلو تحيات اخوكم عبد العزيز.

  11. السلام عليكم انا من فلسطين (غزة) أنا بحب ميس كثير كثير وانا معجبة بصوتها الرائع العذب ربنا يحميكي ويارب تزيدنا بالأناشيد الرائعة الذي بصوتك القوي الذي لا وجود مثل هذا الصوت إلا القليل منه النصر قريب انشاء الله لبلادنا بتمنى أشوفك وأحكي معك ميوس

  12. الحمد الله الذي بنعمته تتم الصالحات.والصلاة والسلام على محمد سيد المخلوقات.وعلى اله الطاهرين.وصحابته اجمعين.انا اسمي شيماء امرجيج من المغرب عمري 15 سنة
    أتمنى لميس كل التوفيق والنجاح والنجومية، حفظها الله لأهلها ونفع بها الأمة الإسلامية

  13. انتي بتجني يا ميس انتي صوت فلسطين أنا بحبك كتتير كتير يسلم هادا الصوت الله مع دائما ان شاء الله
    لك كل أمنيات بالتوفيق. انتي عن جد عبرتي عن الشعب الفلسطيني, أنا فلسطينية كمان أرجو منك إكمال مسيرتك بكل فخر. أحنا معك إلى النهاية بإذن الله.

  14. الله يوفقك يا أختي, تابعي مسيرك الله معك ومع جميع المسلمات, أتمنى لك مسيرة عطاء, إيمان و تقوى و أمثلة واقعية بصوت مسموع لكل الناس و أفكار حقيقية تنادي الحق و نشر الإسلام بالحق والمعرفة ولا تتراجعي في تمثيل شعب صادق ومتين بالنداء العالمي.

  15. سبحان الله و الحمدلله و لا اله الا الله. الله اكبر. محمد رسول الله.....ماشاء الله... ماشاء الله ...ماشاء الله .على هذا الصوت الرائع و الجميل الشجي الاخاد و الذي يجعل العين تدمع...بارك الله فيها و كان الله معها .وفقها الله الى ما تحب و ترضاه....

  16. السلام عليكم أنا رشيد من المغرب 22 سنة بصراحة كل أناشيد ميس جد رائعة وأتمنى لها التوفيق وكل أناشيدها التي سمعتها جهادية و هذه هي الروح الوطنية.....وكذلك التزامها لنفسها بارك الله فيك أختاه وفي بنات المسلمين أجمعين....وشكرا

  17. أنا اسمي ياسر من مصر معجب بصوتها وكلماتها الحماسية و الجهادية ودفاعها عن فلسطين ومن زمان كنت اسمع لها أناشيد ولم اكن اعلم اسمها ولما علمته بحثت على كل أناشيدها وحملتها كلها.
    وأيضا بالتزامها واحترامها لنفسها.

  18. السلام عليكم و رحمة الله و بركاته, أنا غادة, عمري 13 سنة, أعجبتني المنشدة ميس كثيرا و بالأخص صوتها و هي كالحمام الأبيض ما شاء الله و أنا أشجعها أن تواصل إلى الأمام لأن أناشيدها رائعة جدا و هي رمز و فخر لفلسطين.

  19. السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته. انا سمية من الجزائر عمري 14 .وانا معجبة جدا باالمنشدة ميس شلش واناشيدها مرة حلوة وارجو ان يكون الله في عونها. والسلام عليكم ورحمة الله تعال وبركاته وفي امان الله.

  20. ميس ان كتير بحبك او بحب كل اناشيدك ان بتمن انو اصيل متلك بس مبعرف كيف او بتمني كتير انو اشوفك او اتكلم معاك كتير . نحن مع كل المسلمين والنصر لكم ان شاء الله و السلام عليكم ورحمة الله تعالى و بركاته.

  21. رؤية المزيد من التعليقات